اخبار مميزةالأخبار

فيزيت كاليفورنيا تداعب الخليجيين بـ مرحبا بكل الأحلام

استهدفت فيزيت كاليفورنيا –  المؤسسة الترويجية للسياحة لولاية كاليفورنيا الأمريكية – بإطلاقها حملة مرحبا بكل الأحلام الإمارات ودول الخليج مؤكدة أنها باتت  أسواقا سياحية مستهدفة مع تركيز متزايد ومتجدد مدعوم باستثمارات تسويقية موسعة و مشاركات مستمرة من جانب الولاية. وكانت فيزيت كاليفورنيا قد عقدت مؤخرا مؤتمرا صحفيا في فندق ذا لوفت – دبي أوبرا أكد فيه 9 من كبار المديرين التنفيذيين – يمثلون مختلف المقاطعات والمدن داخل كاليفورنيا – التزامهم تجاه الإمارات ودول الخليج كمنطقة مستهدفة بشكل نشط مع صناعة السفر المستمرة ، وحملات المستهلكين والإعلام ، التي سيتم إطلاقها اعتبارا من أبريل 2019 فصاعدًا.  

وقالت  كارولين بيتيتا، الرئيس والمدير التنفيذي لمؤسسة فيزيت كاليفورنيا: إن هذا الوقت يعد مثاليا  لابلاغ المسافرين بالترحيب بكل أحلامهم في كاليفورنيا. نحن نبدأ أنشطتنا في الشرق الأوسط على أعلى مستوى مع وفد من 9 مدراء تنفيذيين جميعهم حريصون على تعلم أكبر قدر ممكن حول احتياجات هذا السوق الديناميكي حتى نتمكن من تقديم تجارب ليست فقط جذابة ومثيرة وملهمة للضيوف الشرق أوسطيين ،

وأضافت بيتيتا: جئنا الإمارات لإقامة علاقات تجارية جديدة واضافة المزيد من التطوير للعلاقات القائمة وسنتخذ هذه الفرصة لفهم الفروق الدقيقة لسوق دول مجلس التعاون الخليجي و احتياجات المستهلكين لتحسين استراتيجيتنا ونهجنا التسويقي كمجموعة موحدة على مستوى الولاية”

مرحبا بكل الأحلام .. في سطور

  •  الولاية تبسط السجاد الأحمر لجميع الزوار بغض النظر عن خلفياتهم·
  • تنفيذ حملات واسعة النطاق لخلق عدد لا يحصى من اهتمامات المسافرين ·
  • التركيز على السفر العائلي والمسافرين الباحثين عن تجارب فاخرة فريدة
  • إطلاق الحملة مع أبرز المؤثرين في مجال التواصل الاجتماعي ·
  • تسليط الضوء على معالم الجذب السياحي للعائلات التي تقدمها الولاية
  • التجارب الفاخرة ستتبنى نهجًا مفصلًا غارقًا في فلسفة الفخامة·
  • تفعيل روح المغامرة و نهج الحياة المليء بالمرح،

أرقام في سياحة كاليفورنيا

  •  300  ألف زائر المتوقع في  الأسواق الرئيسية المستهدفة للولاية.
  • 4 مليار دولار حجم الإنفاق  في عام 2017
  • 14 مليون وظيفة تم توفيرها  في الولاية
  • 9 مليار دولار  تم توفيرها من ايرادات الضرائب المحلية

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق