اخبار مميزةالأخبار

أولويات آل مكتوم عند صعود سلّم السياحة

من على ظهر الباخرة قدّم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم 9 خطوات للإرتقاء بالسياحة والنهوض بها . وعلى الرغم من سماعنا لذات الخطوات كثيرا على لسان مسئولين إلا أن شيئا ما أطربني فى تصريحه بل واستوقفني وحفزني للكتابة عنه .. فلقد أعاد آل مكتوم ترتيب خطوات الصعود على السٌلّم السياحي فلم يجعل الإرتقاء بالطبيعة والشواطىء والرمال والمحميّات خطوة أولى لتحقيق الهدف بل جعلها متأخرة عن خطوات أخرى وصفها بالأكثر دفعا للقاطرة وتأثيرا على مستقبل الصناعة .

الانفتاح على مختلف الجنسيات والأعراق والبلدان وتغليب العلاقات الإنسانية يتصدران قائمة آل مكتوم .حيث دعا إلى لغة جديدة فى التعامل مع السائح ..لغة ترسخ للتلاقي و التعارف والمحبة بين هذه الأعراق .. لغة تعكس القيم والعادات العربية الأصيلة مؤكدا أن السياحة فى معناها الحقيقي لا تخرج عن كونها ثقافة ورسالة حب قبل أن تكون طبيعة ساحرة وشواطىء ناعمة الرمال .

نظم آل مكتوم درجات السلم وجعل الانسانية بداية السٌلم وأول الدرجات ومن بعد تأتي الجهود الإحترافية من كل الكوادر المعنية بالصناعة الغالية .

ومع مادعا إليه لم ينس الدعوات الكلاسيكية المألوفة من خلال مضاعفة الاستثمار و تعزيز الاقتصاد وزيادة موارده.

الإرتقاء بالسياحة هدف الكل وأمنية الجميع في كل البلدان والأقطار .. ولكن يبقى كيفية الصعود هى الرهان .. فلنقرأ درجات السلّم من جديد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق