اخبار مميزةالأخبار

بللسمر معشوقة الضباب والمطر

لم يصدق صديقي النمساوي ان هذه اللوحة البانوراميه في ارض سعوديه وتركته يخمن ويتمعن بعد ان سألته اين هذه الصورة سرح خياله صوب قرى جبال الالب الاوروبيه ثم عرج على مرتفعات كليمنقارو الافريقيه وانتهى به المطاف في جبال الانديز المطله على نهر الامازون
نظر الي مبتسما وقال اذا كانت هذه ليست في المناطق التي ذكرتها اذا اين تكون في كوكبنا
1.خضرة دائمه على مد البصر

قلت له وكلي فخرا في المملكه العربيه السعوديه في احدى جواهر بلادنا في ارض الجنوب بلاد بللسمر الانشودة التي كتبتها الطبيعه بااحرف خضراء يانعه والوان من قوس قزح تختال بجمالها وجبالها واهلها تقف حصونها شامخه بشموخ جبالها تحكي قصص وحكايات وتبقى منازلهم الاثرية المصنوعة من الحجر شاهد على تاريخ اهلها الاولون كيف نحتو من الجبال بيوتا وكيف طوعوالصخر والحجر في بناء المنازل والحصون تحمل في ذاكرتها ماضٍ عريق وتراث مجيد ظهر فيها الفن المعماري الذي يدل على أن هناك حضارة عريقة في عهد بنائها علماً أنه قد مر عليها عدد من القرون ولازالت شامخة حتى الآن ويوجد أكثر من 68 حصناً ومن أبرز دلائل الحضارات الفن المعماري المتمثل في هندسة البناء ويوجد عدد من الأبنية والمقابر والحصون مدهشة للنظر في فهناك عدد من الحصون لازالت ماثلة للعيان
2.محصول البر بعد حصاده
بللسمرايقونة الجمال التي اولاها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير جل اهتمامه حتى باتت احدى منظومة العقد الفريد للسياحه في المملكه العربيه السعوديه
3.جبال تكتسي حلة خضراء

بجبال تتوشح اللون الاخضروترتدي شتاء رداء ابيض تعزف سيمفونية الطبيعه بجميع اشكالها حيث انها تزخر بأماكن سياحية واثريه يزورها المطر ويعشقها الضباب
أصبحت بللسمر تحظى بمقومات سياحية كمثيلاتها في عسير من طبيعة خلابة وأجواء معتدلة وخدمات تستقطب زوارها على مدار العام. وكان دور بلدية بللسمر ملموساً في تهيأة العديد من المواقع السياحية حيث نفذت البلدية تجهيز شعف بللسمر الواقع غرب المدينة والمطل بمرتفعاته على سهول تهامة حيث تم إضافة المظلات ومنطقة للألعاب وسفلتة الطرق المؤدية له وكذلك إنارتها.
4.رئيس مهرجان البر العميد سعيد الاسمري

كما قامت البلدية باستكمال خدمات المطل الجنوبي لمرتفعات بللسمر جنوبا حيث أخذ حيزا كبيرا لدى محبي المطلات إذ يكشف من جنوب بللسمر جمال المدينة كاملة. تميز بللسمر بطبيعة خلابة حيث تنتشر الخضرة والطبيعة في كل مكان وتحتوي على العديد من المنتزهات الطبيعية مثل : ( شعف آل خريم , وحضوة , وشعف آل عبيد , وشعف آل معلم , وجبل خلقه , وخارف , وجبل ضرم , , ووادي ثمران , ووادي عياء بحصونه وقلاعة التاريخية). من اشهر جبالها في تهامة جبلي ضرم و هادا وبها أعلى قمة بالمملكة العربية السعودية ويسمى (( جبل وتره )) حيث يرتفع عن مستوى البحر 3448م
5.الامير سلطان بن سلمان رئيس هيئه السياحه يرعى احتفال البر

ويتوفر ببللسمر عدد من الشقق المفروشة والمنازل التي يأجرها أصحابها في الصيف
مهرجان البر الاسمري
اعطى زخم كبيرلسياحة المنطقه واصبح في اجندة كل زائر تفرد بأنه المهرجان الوحيد المختص بالبر ليس في المملكه ولكن في العالم اجمع واثبت نجاحه الباهر في جميع الاصعدة كما ذكر رئيس مهرجان البُرّ وعضو لجنة التنمية السياحية ببللسمر العميد سعيد بن أحمد الأسمري، بأن هذا المهرجان يُعد الأول في المملكة، ، ويحظى بدعم دائم من أمير منطقة عسير، رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، ، وإشراف ومتابعة ودعم مباشر من رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز ،
6.مزارعون يعرضون منتج البر الاسمري

وشهد المهرجان إقبالًا كبيرًا وتهافتًا على شراء البُر الأسمري الذي يبلغ سعر المُد منه 50 ريالاً نظراً لجودته ولتميز طعمه ولاحتوائه على قيمة غذائية عالية الجودة ، حيث يعتبر من أغلى وأفضل أنواع الحبوب في المملكة ، ويهدف المهرجان الذي أصبح حدثًا اقتصاديا وفعاليه سياحيه ينتظره الجميع في منطقة عسير وخارجها وعشاق السياحه الزراعيه التي أصبحت ترسم خطها التصاعدي بين أنماط السياحه الأخرى وينظر أهالي مركز بللسمر سنويًا إلى تسويق منتج البُرّ لكي يصبح منتجاً اقتصادياً على مستوى المملكة ، من خلال عرض أنواعه المتعددة التي تشتهر بها المنطقة ومنها الصِّيب والمابيّة والقياظ وإقامة المزاد عليها وتسويقها إضافةً إلى عرض منتجات البُرّ الأسمري في قسم الأُسر المنتجة خلال أيام المهرجان ، وبذلك أصبح المهرجان تجربة مميزة ساهمت في تشجيع المزارعين بالمنطقة على بذل المزيد من الجهد للاهتمام بالمنتج والعمل على معرفة حجم الإنتاج والتسويق لهذا النوع من الحبوب الذي تستفيد منه الكثير من الأُسر في عمل وجباتها الشعبية التي تشتهر بها المنطقة
7.الامير سلطان بن سلمان يعاين منتج البر الاسمري

وأنعش مهرجان البُر في بللسمر الاقتصاد بالمركز ، وأوجد سوقاً رائجة للمزارعين والأسر المنتجة من خلال العائد الاقتصادي الكبير الذي يدخل عليهم سيما وهو لا يكلفهم أيضًا عناء توفير المياه حيث ينمو على سقيا الأمطار، ويوجد بالمركز حوالي 6 آلاف مزرعة تنتج الواحدة منها ما بين 50 إلى 60 كيسًا من البُر ، والكيس الواحد يحوي ما يقارب 15 مُدًّا ويتم تسويقه في سوق الاثنين ببللسمر ، كما يتم تسويقه في كافة مناطق المملكة ، ويعتبر البر الأسمري أهم محصول زراعي واقتصادي لأهالي المنطقة منذ القدم ، وقد سمي بذلك نسبة إلى أحد أجود أنواع القمح الذي ينتج في بلاد بللسمر. يذكر أنه عُثر مؤخرًا على وثيقة تاريخية لأحد المستشرقين الغربيين، ذكر فيها أنه زار بلاد بللسمر ووجد بها حنطة هي الأجود في الوطن العربي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق