اخبار مميزةالأخبار

جامعة “أحمد دراية بأدرار” تستعد لتنظيم ملتقى دولي حول الاستثمار في السياحة الصحراوية

تستعد جامعة أحمد دراية بأدرار لتنظيم ملتقى دولي حول الاستثمار في السياحة الصحراوية ودورها في تثمين الموارد الاقتصادية للجماعات المحلية، وذلك خلال الأسبوع الأول من شهر ديسمبر الداخل، من تنظيم مخبر التكامل الاقتصادي الإفريقي بجامعة أدرار ومخبر مجموعة البحث في اقتصاديات المالية العامة بجامعة تلمسان وقطاع السياحة.
حيث تشارك في هذا الملتقى الفكري العلمي الهام، حسبما أعلن عنه المنظمون،12 دولة وقرابة 25 جامعة جزائرية، يمثلها أساتذة ودكاترة وباحثين حيث برمجت محافظة الملتقى 137 مداخلة على مدار ثلاثة أيام، يتمكن خلالها تقديم نظريات وتجارب حول واقعية السياحة والاستثمار فيها ودورها كبديل اقتصادي، بالإضافة إلى عرض بحوث من مختلف الدول منها سويسرا وفلندا وتونس وأوكرانيا ومصر.
كما يتطرق المشاركون إلى إشكالية التسويق السياحي في شمال إفريقيا ومدى استغلال المقومات الصحراوية ومدى استقطاب السياح من خلال التظاهرات وإشراك الجماعات المحلية والإقليمية في ترجمة المقومات في الاستثمار المحلي وجعله كحلقة لإضافة المداخيل مع واجب إشراك المجتمع في غرس ثقافة سياحية وإبراز الكنوز اعتمادا على الإشهار والتعريف بها، «بغية ترقية السياحة الصحراوية وفق أسس علمية ودراسات ميدانية يسهب فيها أهل الاختصاص»، حسب تأكيد نفس المصدر.
وأوضح المنظمون أن الملتقى يعد فرصة لبلورة الأفكار والدراسات في مدى تسليط الضوء على موضوع الملتقى بهدف الخروج بتوصيات يراد منها التطبيق الميداني من خلال استغلال المقومات المتاحة للوصول إلى استثمار سياحي صحراوي ذي أبعاد اقتصادية واجتماعية، كما ينظم على هاش الملتقى صالون للسياحة الصحراوية بمشاركة مديرية السياحة وشركاء القطاع.
بين بودة وتسابيت … انطلاق إنجاز مشروع طريق:
أكد مدير الأشغال العمومية لولاية أدرار، لطفي موري، الانطلاق في أشغال إنجاز طريق محوري هام، مؤخرا، يربط بين بلديتي بودة وتسابيت على مسافة 37 كلم، بتكلفة مالية قدرت بـ35 مليار سنتيم.
جاء هذا المشروع بعد دراسة دقيقة للمسلك، وهو ما يرجع بالفائدة على السكان ويختصر المسافات بين البلديتين، مرورا بأدرار وبلدية السبع، وصولا إلى تسابيت، حيث تصبح المسافة 37 كلم عوضا عن 100 كلم، وهو ما سيعمل على فك العزلة وينشط السياحة، ويقلل عناء تنقل السكان، فضلا عن محاور أخرى يجري إنجاز الدراسة الخاصة بها في مختلف المناطق لاختصار المسافات.
أما طريق أدرار–أولف الذي يختصر المسافة إلى 100 كلم عوض عن 240 كلم، مرورا برقان، فقد تم منذ أيام استلام شطر منه بـ50 كلم، والأشغال جارية كي يستلم في السداسي الأول من السنة المقبلة، حيث ينتظر أن يرفع الضغط المروري عن الطريق الوطني رقم 6 بين أدرار ورقان.
بلدية أدرار … توزيع إعانات مالية على الجمعيات:
وزعت لجنة الشؤون الاجتماعية والرياضة والثقافة لبلدية أدرار، الإعانات المالية المخصصة لفائدة الجمعيات بنسبة ثلاثة في المائة، حيث قدر المبلغ الإجمالي للتوزيع ثلاثة ملايير سنتيم على 97 جمعية محلية تنشط في إقليم البلدية استوفت الشروط القانونية، من بينها 35 جمعية رياضية والباقي جمعيات مختلفة الأنشطة.
حسب رئيس البلدية، السيد محمد عبد الكريم أقاسم، فإن هذه الإعانات ستسمح للجمعيات بتقديم عملها ونشاطها في أحسن الظروف، مما يرجع بالفائدة على السكان، حيث كان التوزيع على أساس ملفات دقيقة وحصيلة أنشطتها، ليبقى المجلس البلدي يرافق الجمعيات ويعتبرها شريكا اجتماعيا حقيقيا في التنمية المحلية.
جامعة «أحمد دراية» … إبرام إتفاقية مع مصرف «السلام»:
أبرمت جامعة «أحمد دراية» بأدرار، إتفاقية عمل مع مصرف «السلام»، حيث أمضى على بنود الاتفاقية مدير الجامعة، الدكتور نور الدين ادرجرفور، ومدير مصرف «السلام»، ناصر حيدر، بحضور الأساتذة والشركاء الاجتماعيين.
تضمنت الاتفاقية، اقتناء السيارات والعقارات والتجهيز لفائدة الأساتذة، كما أكد مدير مصرف «السلام» أنه يرافق الجامعة في مختلف أنشطتها، والمساهمة في تنظيم المهرجانات العلمية، بالإضافة إلى تقديم خدمات نوعية لفائدة الأستاذة، من خلال رغباتهم في اقتناء ما جاءت به الاتفاقية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق