اخبار مميزةالأخبار

دعم السياحة على رأس جدول “مجلس الأعمال السعودي- المصري” بالقاهرة

أعلن الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية عقد اجتماع مجلس الأعمال المصري السعودي برئاسة محافظ بنك فيصل ورئيس الجانب المصري عبدالحميد أبو موسى والشيخ عبدالله بن محفوظ نيابة عن الشيخ صالح كامل رئيس الجانب السعودي يوم الثلاثاء المقبل على هامش زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد إلى مصر.

وأوضح رئيس اتحاد الغرف المصرية أحمد الوكيل أن الاجتماع سيناقش خطة العمل التي وضعت بين الاتحادين، والتي تتضمن تنمية العلاقات الاقتصادية وعلى رأسها دعم السياحة المصرية، بالإضافة إلى الانطلاق نحو التعاون الثلاثي لمشاريع مشتركة في إفريقيا من خلال رئاسة مصر لاتحاد الغرف الأفريقية.

وأضاف الوكيل، أنه سيتم تفعيل التعاون بين المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالمملكة ومصر، من خلال الربط بين الغرف التجارية في كل من البلدين، والذي سيتم تفعيله بعقد اجتماع مشترك لمجالس إدارات الاتحادين الأول في أسوان يومي 18 و19 ديسمبر المقبلين ويليه الاجتماع الثاني في الطائف.

وأضاف، أن الاتحادين يقومان بحصر للصناعات القائمة ومدخلاتها للترويج للتكامل بين القطاعين الصناعيين خاصة مع الميزة التنافسية لاتفاقية التجارة الحرة والتكلفة المحدودة للشحن.

من جانبه قال الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية، علاء عز، إن المملكة العربية السعودية تحتل المرتبة الأولى من حيث الاستثمارات العربية في مصر، حيث بلغ عدد المشروعات السعودية في مصر أكثر من 2900 مشروع تغطي كافة المجالات الإنتاجية والخدمية.

وتابع: بلغت قيمة تلك المشاريع في مصر أكثر من 27 مليار دولار، بمساهمات سعودية تجاوزت 5.7 مليار دولار، فضلاً عن ممتلكات السعوديين من الأصول العقارية في وطنهم الثاني مصر، والتي تقدر بعدة مليارات.

وأضاف أن الاستثمارات المصرية في السعودية تنامت ليصل عدد المشروعات إلى 1300 مشروع، باستثمارات تتجاوز 2.5 مليار دولار، منها 1000 مشروع برأس مال مصري 100% تجاوز 1,1 مليار دولار، كما تصاعد وتنامى التبادل التجاري ليتجاوز 6.2 مليار دولار، بزيادة سنوية 16.5%.

كما تشكل السياحة السعودية أكثر من 20% من السياحة العربية، كما بلغ عدد المصريين الذين يعملون بالمملكة 1.8 مليون بخلاف أسرهم، وهناك أكثر من نصف مليون من السعوديين المقيمين إقامة دائمة بمصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق