اخبار مميزةالأخبارسياحة سعودية

تعد صخرة الفيل الواقعة بمدينة العلا غرب السعودية والتي تظهر على هيئة فيل عملاق واحدة من مئات المجسمات الصخرية التي تشكلت بفعل عوامل التعرية على الصخور الرملية والتي ستكون ضمن الصخور العالمية التي يرتادها الناس، ويلتقطون الصور لها لتنتشر بشكل كبير.

تنومة.. طبيعة خلابة وأهمية استراتيجية وآثار تاريخية
وتقع صخرة الفيل التي تشبه صخرة في جزيرة هيماي الآيسلندية على هيئة فيل وتسمى بالاسم نفسه بجبل الفيل شرق محافظة العلا على مسافة 10 كلم، وهي عبارة عن صخرة عملاقة يبلغ ارتفاعها 50 مترا، وتبدو الصخرة على شكل شقها الأول والأدق سمكا يشبه الخرطوم فيما يشبه الشق الثاني من الصخرة والأكبر حجما وسمكا باقي جسم الفيل.

وتعتبر مدينة العلا التابعة لمنطقة المدينة المنورة أكثر الأماكن الأثرية ترفًا بمخزونها الأثري الذي يعود إلى القرن السادس ما قبل الميلاد، ويأتي من أبرزها جبل الفيل الذي عُرف بهذا الاسم منذ القدم ، وهو يميل أكثر إلى شكل فيل الماموث الضخم من الحيوانات التي انقرضت منذ ملايين السنين.

وعلى رغم أنه لا يعرف أحد من الرحالة والمهتمين تاريخ تسمية هذا الجبل إلا أن الشكل له دور مهم في هذه التسمية بيد أن بعض الخبراء وعلماء الآثار أرجعوا تشكل هذا الجبل منذ ملايين السنين لضعف في أجزاء الجبل أثرت فيها عوامل التعرية لتنحته بهذا الشكل.

ويعد جبل الفيل أحد أبرز المعالم السياحية في العلا، وهو موقع مثالي للرياضات الصحراوية، ولمحبي تسلق الجبال، نظرا للغنى والتنوع البانورامي الذي يزخر به المكان فضلا عن تميزه وفرادته بالشكل، لذلك أضحى من الأماكن التي يقصدها السياح والزائرون من جنسيات مختلفة، ويحلو للكثيرين قضاء أوقات للسمر وتجاذب الأحاديث والاستمتاع بالأجواء الخلابة والهدوء بجوار «الفيل».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق