اخبار مميزةالأخبار

بمشاركة خبراء دوليين.. انطلاق ملتقى التراث في أبريل 2019

ينطلق ملتقى التراث العمراني الوطني السادس في العاصمة الرياض خلال الفترة من 15 إلى 18 أبريل 2019م، من تنظيم الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وذلك ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة وبالتزامن مع الاحتفال بيوم التراث العالمي.

ويركز الملتقى، في هذه الدورة، على تأسيس قطاعات اقتصادية في حقل التراث العمراني؛ في إطار استراتيجية نمو التجمعات العمرانية المحيطة بمواقع التراث العمراني، وربط الجوانب العمرانية بنموذج اقتصادي فاعل يضمن تحقيق رؤى الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في تنمية قطاع السياحة في مواقع التراث العمراني الوطني.

وسيهتم الملتقى بتطوير نماذج الأعمال في إدارة وتشغيل واستثمار مواقع التراث العمراني وتنميتها، وتأهيل المقاولين والمكاتب.

وقد أقيمت خمس دورات ناجحة للملتقى في “الرياض وجدة والمنطقة الشرقية والمدينة المنورة وعسير والقصيم”.

ويسعى الملتقى، في دورته الحالية، إلى استثمار الخبرة والمعرفة والتجربة التي تحتضنها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ونقلها إلى القطاعات الاقتصادية المعنية بالتراث العمراني من خلال تصنيفها إلى أربعة قطاعات يتم تنظيم الملتقى بناءً عليها.
وتتضمن القطاعات الأربعة “قطاع الإنشاءات والترميم والمقاولات وقطاع تشغيل مواقع التراث العمراني وقطاع تنمية الموارد البشرية العاملة في التراث العمراني وقطاع الخدمات والصناعات المرتبطة بالتراث العمراني”.

وسيتضمن الملتقى إقامة حفل ومعرض للمشاريع الفائزة بجائزة الأمير سلطان بن سلمان للتراث العمراني، وتنظيم عدد من الجلسات العلمية وورش العمل وعقد لقاءات لرجال الأعمال مع الخبراء والمستشارين السعوديين والدوليين من أجل إطلاعهم على فرص الاستثمار في مواقع التراث العمراني وجدواها الاقتصادية والثقافية.

وسيشمل الملتقى معرضًا مهنيًا متخصصًا للشركات والمؤسسات العاملة في قطاعات اقتصاديات التراث العمراني والترميم والاستشارات الهندسية، بالإضافة إلى توقيع عدد من مذكرات التعاون بين القطاعات المعنية، وإطلاق حزمة من المبادرات والمشاريع التي تعنى بالتراث العمراني.

وستقام عدد من الفعاليات والأنشطة المختلفة على هامش الملتقى، سيعلن عن تفاصيلها ضمن برنامج الملتقى في الفترة القادمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق