اخبار مميزةالأخبار

الإشغالات فى الغردقة تصل إلى 100% خلال الصيف الحالى

قال الخبير السياحى على عقدة رئيس مجلس إدارة شركة «جى تى أى للسياحة» وعضو غرفة شركات السياحة أن الاقبال على زيارة مصر خلال الموسم الصيفى الحالى مرتفع للغاية.

وأشار فى تصريحات إلى أنه لأول مرة تظهر حجوزات «الأوفر بوكينج» فى معظم فنادق الغردقة بعد غياب 8 سنوات من المعاناة، حيث وصلت الاشغالات حاليا فى فنادق الغردقة 100 % ما يؤكد عودة مصر على الخريطة السياحية مجددا كما يؤكد أيضا أن الصورة الذهنية لمصر فى الخارج قد بدأت تتغير للأفضل.

وأضاف عقدة أن الوضع مازال غامضا بالنسبة للسوق الروسية والكل ينتظر انتهاء مونديال كأس العالم أملا فى زيادة الحركة السياحية من روسيا وعودة الطيران الشارتر خلال شهرى سبتمبر وأكتوبر المقبلين.

وقال «نأمل صدور قرار رسمى من السلطات الروسية باستئناف حركة الطيران الشارتر بين القاهرة وموسكو خلال الشهور القليلة القادمة»، مؤكدا أن هناك جهودا مكثفة لعودة السياحة الروسية إلى مصر خلال شهر اكتوبر القادم ويجرى التنسيق مع منظمى الرحلات الروس حاليا على ذلك.

أوضح رئيس مجلس إدارة شركة «جى تى أى للسياحة» أن التحدى الحقيقى أمام القطاع السياحى حاليا هو الأسعار التى انخفضت بل تدنت خلال الفترة الأخيرة ووصلت لسعر منخفض للغاية رغم زيادة الطلب على مصر.

وأكد على أنه يجب تجاوز هذه المرحلة ويكون هناك وقفة جادة من كل العاملين بالقطاع السياحى للقضاء على ظاهرة تدنى الاسعار من خلال اقرار الحد للأسعار الذى طالب به بعض المستثمرين خلال الفترة الاخيرة للحفاظ على سمعة مصر السياحية ومازال حبيس الادراج.

وأشار إلى أن المنتج السياحى المصرى عليه طلب كبير وأن السياحة قائمة على العرض والطلب ولذا يجب وضع آلية مناسبة للقضاء على ظاهرة حرق الاسعار فى أسرع وقت ممكن للحفاظ على سمعة مصر السياحية.

يجب الاستفادة من مناخ الاستقرار الذى يسود مصر حاليا، وهناك تقارير من وسائل اعلام اجنبية وأمريكية مثل «سى إن إن» تؤكد ان مصر يسودها الأمن والامان أفضل من دول كثيرة مثل الولايات المتحدة الأمريكية»، وفقا لعقدة.

وأضاف عضو غرفة شركات السياحة أننا بدأنا نتجه إلى مسايرة التطورات التكنولوجية الحديثة فى صناعة السياحة ونعمل مع أكثر من شركة فى نظام الحجز الإلكترونى، مشيرا إلى أننا نستهدف جذب أكبر عدد من السائحين خاصة من السوقين الإنجليزية والألمانية من خلال نظام الحجز الإلكترونى.

وقال إن الفترة القادمة ستشهد جذب سائحين من أسواق واعدة مثل صربيا، حيث وقعنا مؤخرا عقدا مع احدى شركات السياحة الصربية وستبدأ فى جلب السائحين الصرب لمصر بداية من شهر أكتوبر المقبل، مشيرا إلى أن الهدف الأساسى للشركة هو الارتقاء بنوعية السائح القادم لمصر وكذا الارتقاء بالخدمة المقدمة للسائح.

يذكر أن شركة «جى تى آى للسياحة» بدأت فى طرق عدد من الأسواق السياحية الواعدة كالسوق الصينية والروسية وأسواق شرق أوروبا بالإضافة إلى التركيز بقوة على اقتحام سياحة «الأون لاين» فى ظل التطورات التكنولوجية التى أصبحت من أهم معايير المنافسة فى صناعة السياحة. وتهدف الشركة إلى الارتقاء بنوعية السائح القادم لمصر وكذا الارتقاء بالخدمة المقدمة للسائح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق