اخبار مميزةالأخبار

عُمان والمغرب تبحثان التعاون فى السياحة والطيران

بحث وزير السياحة العُماني أحمد المحرزي مع وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المغربي محمد ساجد، اليوم الثلاثاء، في مدينة الدار البيضاء المغربية، سبل تعزيز التعاون بين البلدين وإمكانية الاستفادة من الفرص الاستثمارية المتاحة في قطاعي السياحة والطيران.

جاء ذلك خلال جلسة محادثات عُقدت على هامش افتتاح خط الطيران العُماني مسقط – الدار البيضاء، والتي بحثت الاتفاق الموقع بين السلطنة والمغرب منذ العام 1985 في مجال تنظيم خدمات الطيران ومذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين في العام 2007، التي يحق بموجبها للناقل الوطني في كلا البلدين تسيير عدد غير محدد من الرحلات للمسافرين والبضائع، وناقشت أيضًا سبل زيادة الاستثمارات في القطاع السياحي وكيفية الاستفادة من هذه الاتفاقيات.

وأكد وزير السياحة العُماني رغبة الجانبين في تطوير وتنمية مجالات التعاون في قطاعات السياحة والطيران، موضحًا أن «افتتاح خط الطيران العُماني المباشر من مسقط إلى الدار البيضاء سيفتح آفاقًا كبيرة في مجالات التعاون، سواء من خلال تبادل الزيارات أو زيادة عدد السياح من البلدين والدول الأخرى عبر الطيران العماني»، حسب ما أفادت به «وكالة الأنباء العمانية» الرسمية.

من جهته، أشاد وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المغربي بـ«العلاقات الطيبة التي تربط البلدين الشقيقين»، معربًا عن أمله في أن «يعزز الخط المباشر للطيران العُماني إلى المغرب مجالات التعاون في مجالات السياحة والطيران من خلال ربط الرحلات في البلدين عبر خدمة الرمز المشترك».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق