اخبار مميزةالأخبار

مدينة “سبتة” المغربية المسلمة .. أجمل وأقدم المدن الأسلامية القديمة

نعرض لكم اليوم أهم المعلومات عن مدينة “سبتة” المغربية .. انها مدينة عربية ساحرة الجمال وهى احدى المدن المغربية الساحلية والتى تتميز بمناظرها الخلابة تحدها من الشمال والجنوب والشرق البجر الابيض المتوسط

تبلغ مساحتها 19 كم متر مربع ويسكنها مسلمون ومسيحيون من أصول مغربية وقلة من اليهود والهندوس ويبلغ عدد سكانها حوالى 82 ألف نسمة وهى تقع تحت الحكم الذاتى الآسبانى منذ عام 1995 بقرار من البرلمان الآسبانى ورغم هذا القرار فان الآمم المتحدة لم تصنفها ضمن المناطق المحتلة الواجب تحريرها ويرحع تسميها بهذا الآسم للعصر الرومانى وتتميز المدينة بمناخ متوسط ودرجات حرارة معتدلة
النزاع الحدودي :


تعتبر المملكة المغربية ومنذ استقلالها، سبتة جزء لا يتجزء من التراب المغربي. وترفض الاعتراف بشرعية الحكم الإسباني على مدينتي سبتة ومليلية والجزر الجعفرية (بالإسبانية: Chafarinas). يتمتع سكان سبتة من أصل مغربي بحقوق كاملة داخل المغرب كباقي المغاربة. يطالب المغرب إسبانيا بالدخول في مفاوضات مباشرة معها لأجل استرجاعهما، كما يعتبرهما إحدى أواخر معاقل الاستعمار في إفريقيا، غير أن المنطقة لم تصنفها الأمم المتحدة ضمن المناطق المحتلة والواجب تحريرها

الحدود والمساحة :

هي عبارة عن شبه جزيرة مطلَّة على حوض البحر الأبْيض المتوسّط، تقع في أقصى الشمال الغربي لإفريقيا، يُحيطُ بِها مياه بحر الأبيض المتوسط من الجهات الثلاث الشمالية، والشرقية، والجنوبية، وتحدها من الغرب والجنوب الغربي مملكة المغرب، يفصلها عن إسبانيا مسافة 26 كيلومتر، وتبلغ مساحتها 19 كيلومتر، وطولها من الشرق إلى الغرب 1.000 م، ومن الشمال إلى الجنوب 1.500 م.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق