اخبار مميزةالأخبار

أماكن سياحية صيفية في جنوب كرواتيا

العرب المساقرون يختارون جنوب كرواتيا للسياحة، نظرًا إلى وفرة الشواطئ والجزر والجبال والآثار في هذه الوجهة الأوروبيَّة، مع الإشارة إلى أنَّ جنوب كرواتيا كان موقع تصوير مسلسل صراع العروش Game of Thrones الشهير، وتحديدًا “دوبروفنيك”، المدينة الأكثر شهرة في كرواتيا. العرب المسافرون إلى جنوب كرواتيا، يُنصحون بأداء الـنشاطات السياحية الرياضيَّة، كركوب الدرَّاجات الهوائيَّة والتجديف بالـ”كاياك” والإبحار، كما بزيارة الأماكن السياحية الآتية:

“دوبروفنيك”: تشتهر هذه المدينة القديمة المُسوَّرة والمُلقَّبة بـ”لؤلؤة البحر الأدرياتيكي”، بشوارعها الرخام ومبانيها البيض المتوَّجة بأسقف برتقالية. وهناك، يحلو التنزُّه في “البلدة القديمة”، حيث تكثر المشاهد من العصور القوطية والنهضة والـ”باروك”.

أماكن سياحية صيفية في جنوب كرواتيا

| “هفار”: تستقطب هذه الجزيرة مشاهير العالم والأثرياء، ولا سيَّما جاي زي Jay Z وبيونسيه Beyonce والأمير هاري. وهي تتمتع بالقدر الأكبر من أشعَّة الشمس، مُقارنة بجزر كرواتيا الأخرى. عاصمة الجزيرة هي “هفار تاون”، التي تشتهر بشوارعها التي تعود إلى القرون الوسطى وحياتها الليليَّة الناشطة.

| “كوركولا”: العرب المسافرون إلى جزيرة “كوركولا”، وخصوصًا “المدينة القديمة” التي تحمل الاسم نفسه فيها، سوف يكتشفون هناك نسخةً مُصغَّرةً من “دوبروفنيك”، تكتمل مع القصور التي تعود إلى القرون الوسطى.

| “سبليت”: هي ثاني أكبر مدينة في كرواتيا، وتعجُّ بالحركة. لسنوات عدَّة ، كانت “سبليت” التي تقع في وسط “دالماتيا” تُعرف كمركز للنقل، وبالتالي كمكان لاستكشاف الجزر المختلفة في المنطقة، بما في ذلك “براك”. اليوم، يكتشف العرب المسافرون إلى هذه المدينة الساحلية المتوسِّطية قصر “ديوكليتيان” العائد تاريخه إلى العصر الروماني، والذي يضمُّ أكثر من مائتي منزل.

| “ماكارسكا ريفييرا”: يقع هذا الشريط الساحلي بين “بريلا” و”جراداك”، وهو مليء بالقرى القديمة والجديدة. كما تعدُّ “ريفييرا ماكارسكا” فيه أيضًا من بين الأماكن السياحية القليلة في كرواتيا، حيث يمكن العثور على شواطئ رمليَّة، بالإضافة إلى الشواطئ المرصوفة بالحصى الأكثر شيوعًا.

| “براك”: هي ثالث أكبر جزر البحر الأدرياتيكي، وموطن لواحد من الشواطئ الأفضل في كرواتيا (زلاتني رات). كما تشتهر بزيت الزيتون المُمتاز الذي تنتجه.

| “ستون”: كانت عبارة عن قرية لإنتاج الملح في القرون الوسطى. ولحماية هذه القرية الصغيرة وملحها الثمين، بُني جدار بطول سبعة كيلومترات في سنة 1333، ويمتدُّ هذا الأخير من “ستون” إلى قرية “مالي ستون” الصغيرة. إنَّ الجدار في الواقع أطول هيكل دفاعي في أوروبا.

“أوميس”:| تقع هذه المدينة الصغيرة عند مصبِّ نهر “سيتينا”. وخلال القرنين الثاني عشر والثالث عشر، كانت موطنًا للقراصنة سيِّئي السمعة الذين كانوا يهاجمون السفن. أمَّا اليوم، وخلال شهر أغسطس/ آب من كلِّ عام، يُنظَّم “مهرجان القراصنة” فيها! العرب المسافرون إلى جنوب كرواتيا، وتحديدًا إلى “أوميس”، يمكنهم أداء النشاطات السياحية الآتية: ركوب الأمواج وركوب الدرَّاجات الهوائيَّة والتسلُّق الحر. تُعتبر “أوميس” أيضًا موطن بعض المواقع التاريخيَّة، مثل: قلعة “ميرابيلا” العائد تاريخها إلى القرن الثالث عشر وبعض الصروح الدينيَّة القديمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق