اخبار مميزةالأخبارالسياحة البيئية

“كوك الفيروزية” تمثل أفضل الجزر والوجهات السياحية

تقع جزر كوك الفيروزية الشفافة بين بولينيزيا الفرنسية وساموا، وتتألف من خمس عشرة جزيرة تتغنى بالقمم البركانية والشواطئ المكسوة بأشجار النخيلالشاهقة، وتشتهر بالضيافة البولينيزية الحارة. وتعتبر جزيرتي راراتونغا وأيتوتاكي أهم الوجهات السياحية وتجذب باقي الجزر محبي المغامرات والصيادين البحاثين عن اللؤلؤ الطبيعي .

وتتربع راروتونغا على قمة مخروط بركاني وهي أكبر جزر كوك التي عاصمتها أفاروا وهي المركز التجاري والثقافي للجزر حيث يباع اللؤلؤ الأسود والعطور المحلية المميزة. وتتغنى الجزيرة بأجمل الشعاب المرجانية المنتشرة حول بحيرة ضيقة مناسبة لمحبي الغوص والسباحة، وتغطي السهول الساحلية أشجار النخيل والبابايا والموز وجوز الهند التي تزدهر بينها حقول البن .

وتعدّ أيتاتاكي ثاني أكبر الجزر والمنقوشة بحوالي 21 جزيرة صغيرة مليئة بالأشجار، وتعتبر بحيرة أيتاتاكي الرائعة من أهم المعالم السياحية حيث تتناثر حولها المنتجعات الفخمة التي تحتوي على الأكواخ الجميلة التي تتألق فوق الماء وبيوت الضيافة ذات التكلفة المنخفضة. وتشتهر جزيرة مانيا الصغيرة التي تقع في الركن الجنوبي الغربي للبحيرة باسم جزيرة شهر العسل لكونها تتمتع بأجمل الشواطئ الرملية .

ويعتبر شاطئ موري لاغون من أكثر الشواطئ الشعبية والخلابة على الجزيرة حيث تتلألئ المياه الكريستالية لتظهر جمال الشعب المرجانية التي تعد موطناً للعديد من الأسماك الإستوائية الملونة. وإلى الشمال من راروتونغا تقع أفاروا عاصمة جزر كوك والتي تتغنى بمعالمها التاريخية مثل كنيسة المرجان وسيسك، إلى جانب المتحف الذي يقدم لمحة عن التاريخ الثقافي للجزر ومكتبة جزر كوك التي تضم مجموعة نادرة من الكتب .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق