اخبار مميزةالأخبار

«سياحة مكة» تؤهل 25 مواطناً لمهنة الإرشاد السياحي

نظمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في العاصمة المقدسة بالتعاون مع جمعية المرشدين السياحيين و”تكامل” دورة تخصصية في تأهيل المرشدين السياحيين، من اجل تَدْعِيمُ قطاع السياحة بالكفاءات الوطنية الواعدة المزودة بالمهارة والمعرفة والقدرة على الانخراط في بيئة العمل السياحي.

وتناولت الدورة أفضل المهارات والممارسات العالمية لمهنة الإرشاد السياحي والتحديات التي قد تواجه المرشد السياحي في الميدان وكيفية التغلب عليها من خلال الدورة الممتدة على مدى 5 أيام متصلة.

وذكـر مدير سَنَة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في العاصمة المقدسة الدكتور فيصل الشريف :” إن الهيئة بتوجيهات رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، أولت مهنة الإرشاد السياحي اهتماما كبيرا وحرصت على زيادة أعداد المرشدين السياحيين بالعاصمة المقدسة لمواكبة متطلبات رؤية المملكة ٢٠٣٠ والزيادات المتوقعة في أعداد الحجاج والمعتمرين”.

وتـابع الشريف، وَصَلَ عدد المنتسبين للدورة ٢٥ شابا سعوديا، وتضمنت الدورة على تمريـن نظري وميداني في مواقع سياحية عدة شملت الوجهات التراثية والمعالم الحضارية والمواقع التاريخية والمتاحف والحافلة السياحية وذلك لتأهيل وتنمية مهارات المرشد السياحي السعودي وجعله أكثر احترافية ومنحه الفرصة لإظهار الوجه الحقيقي للمملكة وتعريف السائح بأصالة هذا البلد المضياف.

وأكد الدكتور الشريف، أنه لا يمكن للمتدرب ممارسة مهنة الإرشاد السياحي إلا بعد اجتياز كافة اشتراطات ومتطلبات الهيئة والحصول على ترخيص مزاولة الإرشاد السياحي.

داعيا المتدربين إلى ضرورة تنمية ثقافتهم واطلاعهم على كل ماهو جديد وما من شأنه تعزيز المهمة الموكلة إليهم فهم ممثلي الدولة أمام السائح وأصحاب الانطباع الأول عن المملكة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق