اخبار مميزةعلاقات عامة

رابطه رواد السفر والسياحة تنظم الافطار والملتقي الرمضاني الأول بابوظبي

نظمت رابطه السفر والسياحة في أبوظبي الافطار والملتقي الرمضاني الأول وذلك بمطعم بتيك بحضور عدد كبير من أعضاء الرابطه من مندوبي المكاتب السياحية والاعلاميين ومحبي السفر.
وكان الهدف من اللقاء تعزيز الروابط بين أعضاء الرابطه الذي تم تأسيسها منذ ثلاث سنوات وظل أعضاؤها في تواصل دائم عبر وسائل التواصل الاجتماعي حيث شكل هذا الملتقي أول لقاء مباشر للرابطه. وقد أتاح الملتقى الفرصة للأعضاء البالغ عددهم أكثر من 245 عضوا للتعرف على بعضهم البعض اضافة الى مناقشة كيفية تعزيز علاقات العمل والتقارب فيما بين الأعضاء.
وعقب الافطار تحدث السيد أحمد صالح البريكي، مؤسس وصاحب فكرة الملتقى الذي رحب بالأعضاء، معربا عن سعادته بلقاء أعضاء الرابطه وجها لوجه بعد أن كان التواصل عبر وسائل التواصل الالكترونية فحسب. وأكد البريكي أن فكرة انشاء الرابطه تتمحور حول عدد من الأهداف أولها انشاء شبكة للمهتمين بهذا المجال للتواصل على المستوى المحلي والعالمي والاستفادة من الفرص المتاحة والاطلاع على كل ما هو جديد في مجال السفر والسياحة. وتقدم البريكي بالشكر لرعاة المتقى مؤكدا على عزم الرابطه تنظيم المزيد من الفعاليات والبرامج التي تسهم في تحقيق أهدافه.
من ناحيته، أكد السيد حسين علي المناعي رئيس الإتحاد العربي للاعلام السياحي ان السياحة أثبتت نفسها كإحدى الركائز الرئيسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في مختلف الدول، وإن هذا القطاع ما يزال يشهد نمواً متزايداً عاماً بعد عام. ولفت الى أن السياحة تطورت بشكل كبير وتعددت أنواعها ومقاصدها حيث تم إستحداث أنواع جديدة من السياحة أبرزها السياحة الطبيعية والرياضية والعلاجية والتعليمية والثقافية والحضارية والخضراء والمستدامة وكل هذه الأنواع المختلفة من السياحة ظلت في ازدهار مستمر.

ونوه رئيس الإتحاد العربي للاعلام السياحي الى أهمية الإعلام السياحي العربي في الترويج للمنطقة وتسويقها نظرا لدور الإعلام الهام والمحوري مع قطاع السياحة باعتبار ان الإعلام والسياحة وجهان لعملة واحدة وأكد أن العاملين في مجال الاعلام السياحي عليهم دور كبير وأمامهم مهمة وطنية من خلال تعاونهم والعمل كفريق واحد لدعم القطاع السياحي في الإمارات والعالم العربي لينعكس ذلك ايجابيا على القطاع الاقتصادي في دولهم.

وأكد المناعي أن التسويق السياحي الالكتروني هو الطريقة الانجع والتي تتوافق مع متغيرات العصر ، خاصة وأن شبكات التواصل الاجتماعي أصبحت في كل مكان ويصل عدد روادها إلى الملايين وتدعيم وتشجيع وسائل الإعلام المتخصصة التي تجعل السياحة في طليعة أولوياتها.
ومن جانبه تحدث السيد سعود محمد سلطان الدرمكي الرئيس التنفيذي لشركة بريميير للسفر والسياحة عن أهمية فكرة محتوى أساس الرابطه والذي تحول من قروب واتس اب الى ارض الواقع بنتائج ملموسة بتعزيز روح التواصل المجتمعي ما بين العاملين في قطاع السفر والسياحة والمجتمع الذي يسعى للحصول على افضل الحلول المقدمة للسفر بغرض السياحة والأعمال وغيره، مضيفا أن هذا الملتقى يشكل إنجازا لفكره تحولت إلى نتائج تتبعها دوافع للعمل الأفضل للترويج السياحي وتقديم أفضل الخدمات والحلول للقطاع في دولة الامارات ويجعل شركات السفر والسياحة في الريادة.
اختتم الحفل بالسحب على الجوائز المقدمة من رعاة الملتقى شملت جوائز قيمة. كان الملتقى برعاية كل من بريميير للسفر والسياحة، وبوطينة لتأجير القوارب والرحلات البحرية، وأبناء السويدي لخدمات الحج والعمرة والفتح للحج والعمرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق