اخبار مميزةسياحة استراليا

سوق الملكة فيكتوريا في ملبورن : أقدم أسواق نصف الكرة الجنوبي

السائح السعودي | وجهات سياحية – استراليا :

أنت الآن في جولة سياحية داخل أقدم وأشهر الأسواق في نصف الكرة الجنوبي على الإطلاق، فعليك بالاستعداد لرحلة تسوق لن تنساها لأنك على موعد لزيارة سوق الملكة فيكتوريا في مدينة ملبورن الاسترالية، والذي ستشعر أثناء مرورك فيه بعبق التاريخ وحداثة الحاضر، فضلاً عن روعة السلع والمنتجات والتي تقدم بأفضل الاسعار، وهناك ستشعر بالفعل أن هذا السوق يستحق أن يلقب بالملكة.

 

سوق الملكة فيكتوريا في ملبورن : أقدم أسواق نصف الكرة الجنوبي
سوق الملكة فيكتوريا في ملبورن : أقدم أسواق نصف الكرة الجنوبي

سوق الملكة فيكتوريا

يشكل سوق الملكة فيكتوريا (المعروف أيضا باسم أسواق الملكة فيك أو الملكة فيكتوريا) نسبة إلى الملكة فيكتوريا التي حكمت الامبراطورية البريطانية 1837-1901، معلماً بارزاً في مدينة ملبورن الأسترالية، باعتباره أكبر سوق في الهواء الطلق في نصف الكرة الجنوبي حتى أنه قد أدرج على قائمة التراث الفيكتوري كأحد رموز الثقافة والتراث في ملبورن، ولا عجب في ذلك فهذا السوق هو الوحيد الباقي بين أسواق القرن التاسع عشر في المدينة بعد إغلاق السوق الشرقي والسوق الغربي في الستينات من القرن الماضي.

يمتد السوق على مساحة 17 فداناً، ويحد السوق السفلي شارع الملكة اليزابيث وفيكتوريا والقديسين وشارع تيري، والسوق العلوي يحده شارع الملكة فيكتوريا، والقديس فرانكلين، وستجده على مسافة قريبة من مخرج سانت إليزابيث من المحطة المركزية للسكة الحديدية في ملبورن أو محطة سارية العلم على زاوية لاتروب والقديس وليام.

افتتح سوق الملكة فيكتوريا رسمياً في 20 مارس 1878، بعد أن بدأ كسوق صغير في شرق ملبورن في عام 1850، وبعدها توسع تدريجياً بعد إغلاق مقبرة ملبورن القديمة، ولا يزال يوجد ما يقرب من تسعة آلاف جثة من جثثها تحت أسقف وموقف السيارات بالسوق إلى الآن. وأقيم نصب تذكاري لهذه الرفات على زاوية شارع الملكة وشارع الملكة تيري لوقف للجدل بسبب إغلاق المقبرة. إلا إن السوق قد واجه ايضاً العديد من المحاولات لإغلاقه ولكنها باءت بالفشل وكان أخرها في عام 1970 عندما فرض اتحاد عمال البناء والفئات المجتمعية حظراً على إغلاقه.

وقد كان سوق فيكتوريا في الأصل لبيع الفواكه والخضروات بالتجزئة وعرف كسوق للسلع المقرصنة إلا إن صورته قد تحسنت كثيراً بعد حملة أمنية ضخمة في عام 1997، ومنذ ذلك الوقت ارتفعت الأسعار في السوق بشكل كبير، واستمر العمل على تحسينه حتى أنه في عام  2003 أضيفت ألواح الطاقة الشمسية إلى أسطح السوق لتغطي 2000 متر مربع وتولد 252،000 كيلووات ساعة من الكهرباء سنوياً، وهو ما اعتبر أكبر جهاز للطاقة المتجددة في مدينة ملبورن.

تحتل الفواكه والخضروات جزء كبير من مساحة السوق

يعتبر سوق فيكتوريا وجهة سياحية رئيسية في ملبورن حيث يقدم مجموعة من الفواكه والخضروات واللحوم والدواجن والأطعمة البحرية، فضلاً عن مجموعة متنوعة من الملابس والأحذية والمجوهرات والفنون و الحرف اليدوية. واشتهر بالدونات الساخنة وكعك المربى منذ نصف قرن والتي أصبحت جزءا من التقاليد المحلية. وهناك يمكنك أن ترى المنافسة الودية بين اصحاب الاكشاك وقاعات البيع لجذب الزبائن وهو ما يعطي السوق سحر العالم القديم والقدرة على جذب ملايين الزوار كل عام.

وقد خُصص ما يقرب من نصف مساحة السوق لبيع الفواكه والخضروات الطازجة، واللحوم والدجاج والمأكولات البحرية والمنتجات المختلفة، فيما تستخدم المساحة الباقية من السوق لبيع مجموعة متنوعة من السلع المتخصصة التي تجد صدى واسع لدي الجماهير خاصة يوم الأحد الذي يعتبر اليوم الأكثر جذباً للزوار والمتسوقين.

يعرض سوق الملكة فيكتوريا لمصنوعات تقليدية وخزفية

ويمكنك أن تكتسب خبرة المساومة في هذا السوق الذي يوفر السلع والمنتجات بالأسعار المحلية، والذي يعتبر بازار تجاري وسياحي في الهواء الطلق، لا سيما في أيام الآحاد التي يتحول فيها السوق إلى مقهى وملاهي وساحة لركوب الخيل والعديد من الأنشطة الاخرى. وبصرف النظر عن البضائع المعروضة في سوق الملكة فيكتوريا، فإن الموسيقيين المتجولين في الشوارع ووسائل الترفيه هي سمة السوق في هذا اليوم من الأسبوع.

وفي السوق يمكن أن تتمتع بأشكال مختلفة من الترفيه، فضلاً عن تذوق بعض من أفضل أنواع الطعام في الشوارع والتنقل من بين مجموعة متنوعة من أكشاك الحرفيين. ولايفوتك أن تقضي ليلة من ليالي الأربعاء في هذا السوق الممتع حيث تقام أسواق ليلية تقدم فيها الطعام، وتفتح فيها المقاهي والأكشاك مساء أيام الأربعاء في أشهر الصيف.

يضم سوق الملكة فيكتوريا عدداً من الأقسام كقاعة ديلي، وشارع إليزابيث التجاري، وشاري فيكتوريا التجاري إلى جانب قاعات الفواكه والخضروات واللحوم والبضائع العامة، وقسم المحلات المتنوعة. ويبدأ العمل من السادسة صباحاً حتى الثانية مساءً يومي الثلاثاء والخميس، ومن السادسة صباحا حتى السادسة مساءً (مع إغلاق قسم البضائع العامة في الساعة الرابعة مساءاً) يوم الجمعة، ومن الساعة السادسة صباحاً حتى الثالثة مساءً يوم السبت، ومن التاسعة صباحاً حتى الرابعة مساءاً يوم الأحد، ويتم إغلاقه تماماً يومي الإثنين والأربعاء، وففي بعض المناسبات مثل يوم الجمعة العظيمة، كأس ملبورن، عيد الميلاد، وفي رأس السنة الميلادية الجديدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق